ما هو الحاسوب Computer ؟ وتعريفه

ما هو الحاسوب؟ وتعريفه

إنّ الحاسوب من أكثر الاختراعات التي لها دور كبير في حياة الإنسان، والتي ساهمت بشكل واضح في التطور؛ فلا يتوقف الحاسوب على كونه جهاز آلي، يساعد المرء في تخزين وحفظ جميع المعلومات، والبيانات المطلوب حفظها، والقدرة على استعادتها بكل سهولة، بالإضافة إلى القدرة على القيام بجميع العمليات الصعبة؛ بل إنه يساعد أيضًا علي التسلية والتواصل بين الناس؛ لذلك سوف نتعرف بشكل أكثر على كل ما يتعلق بالحاسوب من خلال هذا المقال فتابعونا.

 

مفهوم الحاسوب

يعدّ الحاسوب آلة إلكترونية، تقوم بالعديد من الوظائف المنطقية من خلال البرامج التي يتم تغذيته بها، ويمكننا أن نعرّف الحاسوب أو جهاز الحاسب الآلي بأنه: ” آلة أو جهاز إلكتروني ، يقوم بمعالجة البيانات، وتخزينها وحفظها، والقدرة على إخراجها في وقت الحاجة، بأسرع وأسهل الطرق، من خلال الوحدات الأخرى التابعة للحاسوب؛ حتى يستفيد منه الإنسان في شتى مجالات الحياة”.

 

تقنية عمل الحاسوب

يقوم الحاسب الآلي بالعمل من خلال التقنية المعروفة بالعدّ الثنائي؛ حيث يقوم الجهاز بتحويل البيانات الداخلة إلي الحاسوب إلي هذه التقنية، وهو يقوم على العددين الواحد والصفر؛ وذلك من خلال حفظ العدد الداخل إليه واحدًا كان أو صفرًا فيما يعرف بالبت، في سعة التخزين المتواجدة في القرص الصلب للجهاز.

تختصّ البت أو المعروفة ب Bit بحفظ هذين العددين ( الصفر، والواحد) فقط، كما يتم حفظ أي أرقام أو أعداد أخري بالإضافة إلى الحروف في بتات أخري تختصّ بهذا الأمر.

 

مراحل تطور الحاسوب

مرّ الحاسوب بالعديد من التطورات، التي جعلت منه اختراعًا رائعًا، لا يمكن أن ينسب الفضل في اختراعه إلي شخص بعينه، ومن أهم المراحل التي مر بها عبر التاريخ هي:

  • عام ١٨٢٢: وهو ذلك العام الذي توصل فيه العالم الإنجليزي تشارلز باباج، إلي ابتكار أول جهاز حاسوب رقمي، يقوم بإجراء عمليات حسابية معقدة، بالإضافة إلى إخراج هذه العمليات الحسابية على ورق.
  • عام ١٨٣٧: قام العالم تشارلز باباج في هذا العام بالتطوير في جهاز الحاسوب؛ حيث جعله مكّون من ذاكرة مدمجة ولوحة لعملية الحساب والأرقام والمنطق، ويعتبر هذا الجهاز أول حاسب آلي ميكانيكي فعلي، ولكنه لم يستطع تكملة هذا الاختراع؛ بسبب قلة التمويل.
  •  عام ١٩١٠: تمكّن تشارلز باباج من استكمال اختراعه، والتطوير من جهاز الحاسوب.
  • عام ١٩٣٨: تمكّن العالم الإنجليزي كونارد زوسي، من اختراع جهاز الحاسوب الأول في التاريخ، الذي يمكن برمجته، وهو ما عرف بجهاز حاسوب Z1.
  • عام ١٩٤٣: وهو العام الذي قام فيه العالم توم فلاور بابتكار جهاز حاسب آلي كهربائي، يستطيع الإنسان برمجته.
  • وفي عام ١٩٣٧ حتى عام ١٩٤٧: مرّ الحاسوب بالعديد من التطورات والابتكارات، على أيدي مجموعة متعددة من المخترعين، مثل جون فنسنت، وكليف بيري، وجون موكلي، وبريسبير إيكرت.
  • عام ١٩٥٠: وهو العام الذي تمّ فيه التوصّل إلى جهاز الحاسوب الذي اشتهر ب ١١٠١، الذي يمكنه تخزين البيانات والبرامج، كما يمكنه عرض هذه البرامج ضمن الذاكرة الخاصة بالحاسوب. شهد الحاسوب تطورات كثيرة ومتتالية منذ عام ١٩٥٠، وحتى عامنا هذا، إلي أن تمّ التوصّل إلى جهاز الحاسوب المعروف بالكمبيوتر في وقتنا هذا.

 

يعتبر الحاسوب من أهم الأجهزة التي لها تأثير واضح على العقلية البشرية ونموها، حيث ساهم بشكل قويّ وفعّال في تطور التعليم، وعقليات الطلاب، فضلًا عن استخداماته الأخرى المتعددة في مجالات متنوعة ومختلفة مثل العمل والثقافة، والأمن، والسياسة، والصحة، والعديد من المجالات الكثيرة في الحياة.
تكملة القراءة: مكونات الحاسوب »

التعليقات

أترك تعليق..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.