أنظمة الإنذار وأنواعها؟ واستخداماتها وأنواع الكواشف بها

أنظمة الإنذار وأنواعها؟ واستخداماتها وأنواع الكواشف بها

تعدّ الحرائق والسرقة من الأخطار ذات النتائج الفادحة، التي تهدّد الأرواح والممتلكات، بل وتعدّ من أكثر الأخطار شراسة مقارنةً بالأخطار الأخرى، التي يمكن أن تهدّد الإنسان في نفسه وماله أيضًا، ويرجع ذلك إلى طبيعة كل من الحرائق والسرقة؛ حيث أنّهما قد يفقدا الشيء قيمته كليّةً تقريبًا، فضلًا عن أن الحرائق ربما تأتي متسلّلة في بعض الأحيان؛ نتيجة لترك مصدر للنيران لم يتمّ إطفاؤه سهوًا قبل ترك المنزل، أو ارتفاع درجة حرارة أيّ جهاز من الأجهزة الكهربائيّة لم ينزع قابسه الخاصّ قبل ترك العمل؛ ممّا أدّى إلى اشتعاله، والسرقة لا تقلّ خطورة عنها، فمصادر الحرائق والسرقة كثيرةٌ جدًّا؛ ولذا تمّ ابتكار العديد من أنواع أنظمة الإنذار بشأنهما وهو موضوع مقالنا، فتابعونا.

 

أنظمة الإنذار وأنواعها

لقد تقدّمت تكنولوجيا أنظمة الإنذار في الآونة الأخيرة تقدّمًا سريعًا؛ بحيث جعلت منها أنظمة آمنة وفعّالة، لدرجة التعامل مع الحرائق، أو السرقة بدون تدخّل من العنصر البشريّ في اللحظات المبكّرة منها؛ مما يقلّل من أخطارها المحتملة بدرجة كبيرة، وهذه الأنظمة تنقسم إلى نوعين، يمكن تناولهما على النحو الآتي:

 

1. أنظمة الإنذار ضد الحريق وأنوعها

وهي بدورها تتكون من نظامين، يمكن تناولهما بالتفصيل على النحو التالي:

أنظمة انذار الحريق
أنظمة انذار الحريق

أوّلًا: النظام التقليديّ

وهو نظام يعمل على إصدار التنبيه أو الإنذار اللازم في حينه، وينقسم إلى:

الإنذار العامّ: ويقوم هذا النظام بإصدار الإنذار اللازم عند حدوث الحريق، أو أيٍّ من مقدّماته، أو آثاره، كارتفاع درجة الحرارة، أو انتشار الدخان، ويصلح هذا النظام في الأماكن محدودة المساحة، معلومة المكان (ليس شقّة أو غرفة في بناية من عدّة طوابق وعدّة شقق)، كالمخازن، أو غرفة المحرّكات، أو متجرٍ صغير.

النظام المتسلسل: وفي هذا النظام يتمّ تركيب الحسّاسات اللازمة، موزعةً على جميع غرف طوابق البناية، وكلّ حسّاس في كلّ غرفة أو أيّ مكان يكون له رقم متسلسل على لوحة النظام، فعند حدوث الحريق أو أيٍّ من مقدّماته يتمّ إصدار الإنذار اللازم، مع ظهور رقم الحسّاس الدال على رقم الغرفة والطابق على لوحة النظام؛ ممّا يسهّل سرعة التوجّه إلى ذلك المكان تحديدًا دون غيره؛ فيوفّر الوقت والجهد، وعدم حدوث الاضطرابات في كافّة الأماكن، ويصلح هذا النظام في البنايات المكوّنة من عدّة طوابق، والمستشفيات، والشركات، وما إلى ذلك.

 

ثانيًا: النظام الأوتوماتيكيّ

وهذا النظام يعدّ الأحدث والأكثر فاعليّة من النظام السابق، وهو في ذات الوقت يعتبر تطويرًا له، بحيث يتعامل هذا النظام مع الحريق أو مقدّماته من تلقاء نفسه، دون تدخّل العنصر البشريّ، وهو عبارة عن نظام إنذار بالإضافة إلى نظام إطفاء في نفس الوقت؛ حيث تتمّ المزاوجة بين النظامين في نظام واحد، فيقوم نظام الإنذار بإصدار الإنذار اللازم.

ويقوم نظام الإطفاء بالتعامل مع الحريق ومقدّماته بعمليّة الإطفاء، مستخدمًا (بايب) رشّاشات الماء، أو غاز Co2، أو أي مادّة إطفاء أخرى مثل نظام الإطفاء بالفوم وذلك حسب النظام الذي تمّ تركيبه، ويتمّ تركيب هذا النظام مع تصميم المبنى؛ حيث أنّه يستخدم شبكة من المواسير التي يتمّ تركيبها مع عملية البناء أو قبل التشطيب.

وهو نظام جدّ فعّال في إخماد الحرائق في مهدها من اللحظات الأولى قبل استفحال الأمر، خاصّة لو كان هذا المبنى حيويًّا، أو في منطقة نائية. أقرا المزيد عن أنظمة انذار الحريق من هنا

 

أنواع الكواشف في أنظمة انذار الحريق

تتعدّد أنواع أنظمة الإنذار ضدّ الحريق، سواء كان النظام عامًّا أم متسلسلًا، تقليديًّا أو أوتوماتيكيًّا، وهذا يمكن إيضاحه كما يلي:

كاشف الدخان: وهو نظام يعتمد على استخدام حسّاسات للدخان، كناتج من نواتج الحرائق ودالّ عليها، ويوجد منه أنواع تغطي مساحات مختلفة، ويفضل عدم تركيبه في المطابخ، أو الأماكن التي من عادتها إصدار الأدخنة.

كاشف الحرارة: وهو يتكوّن أيضًا من مجموعة من الحسّاسات الخاصّة باستشعار الحرارة، ويتمّ برمجته على درجة حرارة معيّنة، وعندما يصل المكان إلى تلك الدرجة يصدر الإنذار الخاصّ، ويوجد منه نوع آخر يقيس التغيّر في درجة الحرارة التي يتمّ برمجته عليها، وهو يعدّ أفضل وأكثر أمانًا من النوع الأول.

كاشف الحرارة والدخان: وهو نظام يجمع بين النظامين السابقين، فيتعامل مع أيٍّ منهما حال حدوثه.
كاشف الغاز: ويحتوي هذا النظام على مجموعة من الحسّاسات الكاشفة والمستشعرة للغاز عند انتشاره بنسبة معيّنة، فيتمّ إصدار الإنذار المطلوب.

الكاسر الزجاجيّ: وهو وحدة إطلاق يدويّة، عندما يكون النظام مصمّمًا على العمل يدويًّا، أو أنّ النظام يجمع بين النظام الأوتوماتيكيّ واليدوي حال تعطّل النظام الأوتوماتيكيّ.

الكاشف الضوئيّ: ويحتوي هذا النظام على حسّاسات للأضواء التي قد تنبعث من الحريق، وبالتالي يعمل هذا النظام.

وفي جميع أنواع أنظمة الإنذار (الكواشف- الحسّاسات) السابقة، يمكن أن تُستخدم في أي من النظام التقليديّ أو الأوتوماتيكيّ على حدٍّ سواء. أقرا المزيد عن الحساسات Sensors في هذا الموضوع من هنا.

 

2. أنظمة الإنذار ضدّ السرقة

وهي عبارة عن أنظمة (سلكيّة أو لاسلكيّة)، تتكون من مجموعة من الحّساسات، التي يتمّ تركيبها سواء بالمنازل على الأبواب والشبابيك والمداخل التي يمكن ان يتسلّل منها الغرباء، وكذلك تستخدم في السيّارات والدرّاجات البخاريّة، والتي تصدر إنذارًا عند تطفّل الغرباء، أو تصدر تنبيها لأصحابها عن طريق شبكة الإنترنت، عندما يكون النظام يدعم ذلك.

أنظمة الإنذار ضدّ السرقة
أنظمة الإنذار ضدّ السرقة

أقرا أيضا

من خلال ما تناولناه يمكننا القول بأنّ أنظمة الإنذار بأنواعها المختلفة، قد أنهت شبح الحرائق المخيف من الواقع العمليّ داخل الأبنية والمنشآت، وكذلك حدت من تعرّض ممتلكاتنا للسرقة، فيجدر بكلّ صاحب مصلحة ألّا يدع هذا الشبح يتسلّل إليه مرّة أخرى، وذلك من خلال تركيب أيٍّ من الأنظمة السابقة. اقرا المزيد عن أنظمة السرقة وانواعها من هنا .

التعليقات

أترك تعليق..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.