نظام إيموبليزر ضدّ السرقة Immobilizer؟ ماهو وكيف يعمل؟ واستخداماته؟ واهم مكوناته

نظام إيموبليزر ضدّ السرقة Immobilizer؟ ماهو وكيف يعمل؟ واستخداماته؟ واهم مكوناته

منذ زمن ليس بالقريب والسيّارات كانت مستهدفة بالسرقة، وما زالت حتّى يومنا هذا مستهدفة من قِبل اللصوص وعتاة المجرمين، الذين لا يألون جهدًا في التفنّن في ابتكار وسائل جديدة لسرقة تلك السيّارات، ولاسيّما غالية الثمن منها، دون أن يمتثلوا لأيّ رادعٍ، ظانّين من أنفسهم أنّهم بمنأى عن الأنظار، لكن التكنولوجيا كانت لهؤلاء بالمرصاد؛ حيث جعلت من السيّارة رفيق لصاحبها دون غيره، ونظام إيموبليزر ضدّ السرقة خير مثال على تقدّم التكنولوجيا في هذا المجال، وهو موضوع مقالنا، فتابعونا.

 

ما هو نظام إيموبليزر ضدّ السرقة Immobilizer Car

يعتبر هذا النظام ثمرة جهود مهندسين عباقرة عظام، وتراكم تكنولوجيّ لما يربو عن مائة عام في تأمين السيارات ضدّ السرقة، وهو جهاز لتعطيل دوران المحرّك عند عدم استخدام مفتاح السيارة الخاصّ بها، أي عند السرقة،

فهو عبارة عن دائرة تعرّف إلكترونيّة مكوّنة من جزأين، الأول عبارة عن شريحة مثبّتة بمفتاح السيارة، ذات شفرة تعّرف عن طريق الموجات الكهرومغناطيسيّة، والثاني عبارة دائرة إلكترونيّة مثبّتة داخل السيارة، تتعرّف على الموجات الكهرومغناطيسيّة الصادرة من المفتاح، فتعمل على فتح أو غلق دائرة حقن الوقود لمحرّك السيارة.

فيعمل المحرّك عند فتح السيارة، أو تظلّ قابعة دون حراك، حالَ محاولة تشغيلها بأيّ طريقةٍ أخرى غير المفتاح المعدّ لذلك.

 

نشأة نظام إيموبليزر

يعني نظام إيموبليز ضدّ السرقة، كما سبق القول بأنّه نظام لتعطيل المحرّك عن التشغيل عند محاولة سرقة السيارة، وكانت بداية نشأة فكرة هذا النظام منذ عام 1919م، من قِبل المهندسَينِ إدوارد بيركنبويل، وچورچ إيفانز.

وكان عبارة عن جهاز بدائيّ للتعرف على المفتاح الخاصّ بالسيارة إلكترونيًّا، فيتمّ توصيل الدائرة الكهربائيّة من البطاريّة إلى المحرّك، فتعمل السيارة، وإلّا تتعطّل دائرة كهرباء المحرّك، فلا تعمل السيارة.

وظلّ هذا الجهاز تحت التطوير، وإدخال التحسينات عليه، بفضل التكنولوجيا الحديثة حتّى عام 1998م، عندما تمّ تطبيقه في ألمانيا لأوّل مرة بشكلٍ عمليٍّ وآمن، وقابل لطرحه في السوق تجاريًّا.

 

مكوّنات نظام إيموبليزر

يتكوّن نظام إيموبليزر ضدّ السرقة من عدّة مكوّنات متكاملة العمل فيما بينها، سوف نتناولها على النحو التالي:

  1. المفتاح Transponder Key: وهو مفتاح السيارة حامل الشريحة ذات الكود الخاصّ بالجهاز، المعَدّ من قِبل الشركة المصنّعة، والذي تمّ تعريفه على الجهاز وتوافقه معه دون غيره.
  2. الشفرة Code: وهي عبارة عن برنامج صغير تمّ تحميله، أو برمجته على الشريحة المثبّته داخل المفتاح الأصليّ للسيّارة، فيعمل على بثّ موجة كهرومغناطيسيّة ذات تردّد مميّز، يتعرّف عليها ملفّ الحثّ بالأنْتِنّا Antenna.
  3. ملفّ الحثّ Antenna: وهو جزء من قفل المِقْوَد، والخاصّ بالتعرّف على الموجة الكهرومغناطيسيّة الصادرة من الشريحة المثبّتة بالمفتاح.
  4. قفل المِقْوَد Steering Lock: وهو المكان المثبّت به ملفّ الحثّ، والمكان المخصّص للتعرّف على المفتاح ميكانيكيًّا.
  5. قارئ الشفرة AMB: وهو الجزء الخاصّ بتلقي الشفرة من ملفّ الحثّ وقراءتها، وتوصيلها إلى الجهاز ذاته.
  6. الجهاز ذاته Ecu أو ID Code Matching: عندما تصل الإشارة بالكود المتوافق مع الكود المحمّل عليه، يقوم بفتح دائرة حقن الوقود بالمحرّك، وبالتالي عمل المحرّك واستعداد السيارة للإقلاع، وإلّا يتمّ استمرار غلق دائرة حقن الوقود بالمحرّك؛ وبالتالي فلن تعمل السيارة مطلقًا.

وهو نظام متكامل ابتداءً من الشريحة المثبّتة داخل مفتاح السيارة، وانتهاءً بدائرة تعطيل حقن الوقود، وأيّ خلل في أيّ جزء أو مرحلة من مراحل النظام يعني توقّف النظام بالكليّة.

 

آليّة عمل النظام

عند وضع المفتاح داخل قفل السيّارة، تقوم الشريحة بإرسال الكود عبر موجة كهرومغناطيسيّة إلى الأنتنّا، التي يقرأها ملفّ الحثّ، وإيصالها إلى الجهاز الذي يتعرّف عليها، ومن ثَمّ عمل دائرة حقن الوقود، وإلّا لن تتحرّك السيّارة مطلقًا بأيّ طريقةٍ أخرى.

 

مميّزات النظام

هناك العديد من الميّزات التي يحملها هذا النظام، يمكن تناول أهمّها كالآتي:

  • تكامل النظام: يعتبر النظام مرحلة واحدة متكاملة لا تتجزّأ، فأيّ تحايل على أيّ جزءٍ من النظام من قِبل المتطفلين لا يعني تشغيل النظام، بل توقّفه بالحتميّة.
  • الاعتماد على تعطيل المحرّك: يعمل النظام على تعطيل حقن الوقود بالمحرّك؛ وبالتالي شلل السيّارة، وتوقّفها عن الحركة.
  • التواصل: يستطيع النظام التواصل مع صاحب السيّارة أو الأمن، وإنذاره عن طريق شبكة الإنترنت، من خلال الهاتف النقّال.

لمزيد من التوضيح شاهد الفيديو التالي:

اقرا أيضا

يعدّ نظام إيموبليزر ضدّ السرقة، قمّة التكنولوجيا الأمنيّة الخاصّ بالسيّارات؛ فهو يمنع وقوع جريمة السرقة ابتداءً، بعدم تمكين السارق من تحريك السيّارة، مع إنذار قائدها، باختصارٍ شديد فوجود النظام بالسيّارة يعني بقاء السيّارة ذاتها.

التعليقات

أترك تعليق..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.