من اخترع الآلة الحاسبة

من اخترع الآلة الحاسبة

تعدّ الاختراعات العلميّة، ركيزة من ركائز النهضة التكنولوجية للمجتمعات، والآلة الحاسبة واحدة من أهم هذه الاختراعات؛ فهي تقوم بجميع العمليات الحسابية مهما كانت صعوبتها، ومدى تعقيدها؛ فلا نستطيع أن نتعامل مع تلك الحسابات المعقدة، بدون استخدام الآلة الحاسبة، وخاصة مع الانفتاح الاقتصاديّ، والتطورات العظيمة التي يسير نحوها العالم؛ لذلك سوف نتحدث عن مخترع الآلة الحاسبة، وأهمية هذا الاختراع في الحياة البشرية بأكملها، فتابعونا.

 

بليز باسكال أول من اخترع الآلة الحاسبة

يعدّ المخترع بليز باسكال الفرنسيّ، الذي ولد في فرنسا بمدينة كليرمون فيران في عام 1623، هو أول من قام باختراع الآلة الحاسبة، ولقد كان لوالده دور كبير في حب باسكال لتعلم الرياضيات، وفضوله الكبير للتعلم والمعرفة.

قام والد بليز باسكال بتلقينه العلم من داخل المنزل، دون الذهاب إلي أي مكان للتعلم، كما أنه تخلص من أي كتب وأوراق متعلقة بمادة الرياضيات؛ مما جعل لدي باسكال الرغبة القوية في التعرف على الرياضيات بشكل واسع، وأتاح أمامه المجال للإبداع والبحث الطويل؛ فلقد أصبح عالمًا في الفيزياء، والرياضيات.

 

بداية اختراع الآلة الحاسبة

لقد كان لوالد باسكال دور في تحفيزه على اختراع الآلة الحاسبة؛ من أجل مساعدة والده في تأدية عمله، وجمع الضرائب التي كان يعمل عليها؛ فقام بتصميم أول آلة حاسبة تقوم بعمليات حسابية بسيطة وهي جمع، وطرح الأرقام الصحيحة.

صّمم باسكال هذه الآلة باستخدام تروس مسننة، وبعضًا من الدبابيس، إلي جانب مجموعة من حيل الرياضيات، التي مكنته من اختراع نسخ أخرى تتيح العديد من الإمكانيات، مثل القدرة على استخدام الأرقام العشرية، والتعامل معها بكل سهولة، بالإضافة إلى القدرة على التعامل مع عدد كبير من الأرقام، التي قد تصل إلى سبعة أرقام، وإجراء بعض العمليات الأخرى، مثل القسمة والضرب، كلًا على حدة في نسخ خاصّة.

 

علماء ساهموا في تطوير الآلة الحاسبة

هناك عدد من العلماء، الذين كان لهم دور عظيم في تطوير الآلة الحاسبة، ومن أشهر هؤلاء العلماء:

غوتفريد لايبنتز: هو ليس فقط عالم للرياضيات، بل هو أيضًا دبلوماسيّ كبير وفيلسوف، ولد في ألمانيا عام 1646، له باع كبير في مجال الرياضيات، ووضع عدة قوانين في مادة الرياضيات، كما أنه عمل على إلحاق عمليات القسمة، والضرب إلي آلة بليز؛ حيث كان واحدً من أكبر وأشهر منتجي الآلات الحاسبة الميكانيكية.

لقد قام غوتفريد بتصميم أول آلة حاسبة هوائية دولابية، كما أنه هو أيضًا المخترع الذي اخترع العجلة، التي سميت باسمه عجلة لايبنتز، وهي تعتبر أول آلة حسابية صمّمت من أجل العمل التجاري.

وليام سيوارد بوروز: ولد سيوارد بوروز في أميركا بمدينة روتشستر في 1857/1/28، عمل كرجل أعمال، ومخترع في الولايات المتحدة الأمريكية، ولقد قام بتسجيل أول براءة اختراع لجهاز الآلة الحاسبة في عام 1855، وفي عام 1892 قام بتقديم براءة اختراع لتطوير الآلة الحاسبة، والحاقها بآلة للطباعة.

 

أشهر أنواع الآلات الحاسبة

هناك عدد من الآلات الحاسبة، يعمل كل نوع على توفير حاجة المستخدم، ومن أهم هذه الآلات:

الآلة الحاسبة المحمولة

وهي آلة صغيرة، يستطيع المرء حملها في جيبه واصطحابها في أي مكان، تقوم بالعديد من العمليات الصعبة والمعقدة بكل سهولة، وهناك ما هو يعمل بالطاقة الشمسيّة، ومنها ما يعمل بالبطاريات الجافة.

آلة ملحقة بجزء للطباعة

وهي تكون أكبر حجمًا من الآلة المحمولة؛ حيث تحتوي على جزء يمكن وضع به بعض الأوراقو؛ للقيام بطباعة كل ما تم حسابه.

الآلة الحرارية

وهي تشبه الآلة الملحقة بالطابعة؛ حيث تحتوي على جزء أيضًا لعملية الطباعة، ولكنها تعمل بشكل أفضل من الآلة الأخرى.

الآلة العلميّة

وهي التي تستخدم في مجال التعليم؛ فهي تحتوي على جميع العمليات الصعبة، التي يمكن أن يحتاج إليها الإنسان.

 

تشكل الآلة الحاسبة دورًا مميزًا في حياة العديد من فئات المجتمع، مثل الطلاب بجميع المراحل الدراسية، وأساتذة صفوف الرياضيات والفيزياء، وأيضًا العاملين في العديد من المجالات التجاريّة، والصناعيّة وغيرها؛ لذلك فهي جهاز هام جدًا في حياة الكثير، لا يمكن الاستغناء عنه؛ حيث تهدف إلى تيسير وتبسيط أصعب العمليات الحسابيّة، وحلها بصورة سهلة وفي وقت قياسيّ وبدون مجهود وعناء.

التعليقات

أترك تعليق..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.